ياضيفنا لو زرتنا لوجدتنا

نحن الضيوف وأنت ربُّ المنزل ِ


المدرّس شهيد عبد الكريم عبدالله
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مكتبك يتحدث عنك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ranasamaha



عدد المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 30/09/2012

مُساهمةموضوع: مكتبك يتحدث عنك   الأحد فبراير 24, 2013 1:46 am










مكتبك يتحدث عنك



مكان عملك وأسلوب اتصالك بالآخرين
يتحدثان عنك وعن شخصيتك. فمكتبك والصور التي تعلقها على الحائط والزرع
الذي تختاره لتزيين مكتبك وحتى أسلوب ارتدائك لملابسك يمكن أن تمثل مفاتيح
يستطيع الشخص اليقظ أن يقرأ من خلالها شخصيتك، فيقترب منك بشكل سليم.
وينقسم كل الأفراد إلى نوعين من أنماط الشخصية: المنفتحين والمنغلقين.

الشخصية المنفتحة: أناس ودودون يسهل التعامل معهم. وتنقسم تلك الشخصية المنفتحة إلى قسمين:
1) الاجتماعي: يستمتع بالعمل الذي يستخرج مواهبه الإبداعية. شخص جذاب ودود يسهل التعامل معه.

بيئة عمله: تجد الصور والكتابات المحفزة تنتشر في كل مكان من مكتبهم.
بالإضافة إلى كثير من شهادات التقدير. أما الكتالوجات والكتب والأوراق
فتوجد على المكتب في أكوام منظمة.

2) الزميل: يتعامل بقلبه أكثر من عقله. ولأن مشاعره قوية، فهو يتعاطف
بشدة مع الآخرين. وهم محل ثقة الآخرين، بسبب القيم العالية التي يؤمن بها
ويطبقها. وهو صديق الجميع.

بيئة عمله: تجد في مكان عمله صورا لأفراد الأسرة والمناسبات العائلية.
أما مكتبه فيتميز بعدم النظام والفوضى. ورغم ذلك فهو يعرف مكان كل شيء
بالتحديد.


الشخصية المنغلقة: تختار هذه الشخصية العمل بمفردها في أجواء هادئة منعزلة.
1) المنظم: يميل هذا الشخص إلى تنظيم كل شيء، حتى حديثه يكون مرتبا
منمقا. وعند الحديث إليهم ينتابك إحساس بأن كل ما ستقوله سيكون محل دراسة
وتحليل.
بيئة عمله: كل شيء في مكانه، في تنظيم وترتيب رائع. بل يجد البعض أن
بيئة العمل من حولهم مقفرة ومملة إلى حد ما. فهو قد يخرج ورقة واحدة للعمل
عليها، ثم يعيدها مكانها فوراً. أما إذا حدث وعلق هذا الشخص صوراً في
مكتبه، فلن تزيد على واحدة بأي حال من الأحوال.

2) المسئول: يمكن لهذا الشخص تحديد أي موقف وتقييمه في ثوان. وهي عادة
يسيطر على أي جلسة يكون فيها، كما أن لها رأياً محدداً بشأن كل أمر من أمور
الحياة. أما فترة انتباهه وتركيزه فقصيرة للغاية.

بيئة عمله: كأنه متحف للجوائز، بسبب حبه الدائم للتنافس. وهذا شيء يمنحه
شعوراً طيباً للغاية. مكتبه مليء بشهادات التقدير، وجوائز الفوز والتفوق
في جميع المجالات. أما بالنسبة لأوراق العمل فهي متراكمة في كل مكان، يمثل
كل منها مشروعاً مختلفاً.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


إدارة.كوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مكتبك يتحدث عنك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الإدارة المدرسية-
انتقل الى: